هل تعلم ؟  
 

 -ينتشر اضطراب التأتأة في شتّى أنحاء العالم ومختلف البيئات الاجتماعية  فهو غير مقتصر على بلاد أو بيئات اجتماعية معينة .

- الأطفال الذكور معرضون لاستمرارية التأتأة وعدم التخلص منها أكثر من الأطفال الاناث.

- وفقاً لدراسات أجنبية قد يُصاب 5% من الأطفال بالتأتأة لمدة 6 أشهر أو أكثر في مرحلة ما من حياتهم , و يتخلص الكثيرون من هؤلاء الأطفال من التأتأة بشكل نهائي بدون تدخل علاجي من قِبل اختصاصي معالجة النطق, 1 % فقط من هؤلاء الأطفال قد تستمر التأتأة معهم ولا يتخلصون منها بدون تدخل علاجي.

- يُسهم التدخل العلاجي المبكر من قبل اختصاصي مُعالجة النطق الكفؤ بالتخلص من التأتأة بشكل نهائي لدى

معظم الأطفال الذين استمرت لديهم التأتأة ولم يتخلصوا منها في مراحل حياتهم السابقة.

 - يُسهم العلاج المقدم من قبل اختصاصي معالجة النطق الكفؤ بتخفيف شدة وآثار التأتأة بشكل كبير لدى

الأشخاص في جميع المراحل العُمرية.

 

 

 

 

المرجع:

 

  • Guitar, B. (2014).Stuttering: An integrated approach to its nature and treatment (4th Ed.). Philadelphia, PA: Lippincott Williams and Wilkins.

  • Stuttering Foundation of America - https://www.stutteringhelp.org/

  يمكنك التواصل معنا عن طريق  البريد الالكتروني :

worldofstuttering@gmail.com

عمان - الأردن

جميع حقوق النشر و الطبع محفوظة  2019